«عكاظ» (الوكالات)
اعترف البرازيلي داني ألفيس، الظهير الأيمن لفريق يوفنتوس الإيطالي، أنه يشعر بمزيج من السعادة والحزن بعدما نجح مع فريقه الحالي في التأهل إلى نصف نهائي دوري الأبطال على حساب فريقه السابق برشلونة. وقال ألفيس عقب المباراة: «أنا سعيد لفريقي ولزملائي في الفريق، لكن لدي أيضاً شعور بالحزن بسبب أن أصدقائي القدامى يشعرون بالحزن، هذا غريب ومؤلم لكن هذه هي طبيعة كرة القدم». وكشف النجم البرازيلي المخضرم عمّا قاله لزميله السابق نيمار عقب المباراة، قائلا: «لقد قلت له إن هذه هي الحياة، كان علينا أن نواجه بعضنا البعض». وأكمل: «لقد عشت الكثير من اللحظات السعيدة والحزينة أيضا معهم، والآن أنا بعيد عنهم ولذا كان من الصعب عليّ هذا الشعور».