Motabalawwd@

- تعيش جماهير النصر بكل مكوناتها وضعاً صعباً..

- قد يبدو للبعض ذروة الانفراج..

- وللبعض الآخر بداية العاصفة التي لا تلوي على شيءٍ في طريقها.

- شائعات وتلويح واضطرابات داخل الفريق.

- مواجهات حامية بمنصات رقمية متفرّقة.

- اتفاقاتٌ لا تكتمل، وبرامج فضائية لا تنتهي..

- مماحكات ومكايدات تتصاعد، هنا وهناك بين هذا وذاك.

- وكلّ ذلك في إطار النصر الواحد الممزق روحاً وجسداً بين شرفييه وإدارته المسرفين في عقوق أحلامه وأحلام جماهيره؟

- هل تستطيع إدارته أن تستمرّ في ظلّ قطيعةٍ شرفية وعزلة جماهيرية لها؟

- بالتأكيد قد يستطيع الرئيس وإدارته فعل ذلك في ظل الفردية، والأعذار التي لا تتجاوز خذوا «النادي» بلا شروط ولا قيود..

- لكنّ ذلك يا إدارة النصر يحتاج لخزينة مالية منتعشة وليس قرضا ماليا أو سلفة تقيه ذلّ الحاجة إن استغنينا عن التواصل الشرفي.

- النصر وللأسف الشديد لديه كل مقومات المال والتفوق ومع هذا لا يملك الفكر السليم في جمع مكوناته الرئيسية ولا يملك معاني التسامي وركل اختلافات وجهات النظر خارج منظومة العمل..

- لا منقذ للكوارث الإدارية والفنية والمالية مع كل التقدير وحفظ عملها وجهدها السابق إن لم يتكاتف النصراويون لفهم الواقع وفقه المستقبل ومتطلباته، والنصر الحديث وانعكاسات مخرجات هذا العبث الذي لم يمرعلى النصر في أشد أزماته.

- سمو الأمير فيصل بن تركي أنت أمام محكٍّ صعب يستوجب عليك اقتناص العقول الراجحة.. وليس البطون المطبلة.. ويتطلّب منّك السعي باتجاه تسوية الديون التي لن تعجز سموك في حالة تمكنك من هذه العقول دون السير في طرق البطون الممتلئة بأشواك النزاعات!

- النصر يملك قائمة ذهبية يا أمير إن تحركت فكل هذه الأصوات التي تراها مزعجة سيعودون لأماكنهم في توصيل «الطلبات»!

- النصر في طريقه للموات إن لم تتحرك عزيمة رجال تنتصر للحق وتنحاز للمستقبل.. وتعلن «خارطة طريق النجاح»!