محمد مكي (الرياض)
m2makki@

عاشت مدارس الرياض حالة ارتباك بسبب موجة الغبار، إذ عمد بعض مديري المدارس إلى إرسال رسائل لأولياء الأمور تشدد عليهم الحضور لإخراج أبنائهم والرجوع بهم إلى منازلهم خشية تعرضهم للمخاطر الصحية الناجمة من تزايد موجة الغبار التي تتعرض لها أجواء المدينة، وفق ما لديهم من صلاحيات بهذا الخصوص عند الحالات الطارئة.

فيما رفض بعض مديري المدارس إخراج الطلاب بحجة عدم تفعيل خدمة الرسائل، وذلك كون المدرسة ليس لديها ميزانية كافية، الأمر الذي اضطرهم للمجازفة في البقاء.