آلاء الشعلان
ولأن الأحلام أجمل من الواقع قررت باسمي وباسم الشباب العربي التالي:

أولا: ألا نتوقف عن الحلم، فهو السبب الوحيد لإبقائنا أحياء.

ثانيا: أن ننجز ما نستطيع إنجازه في الزمن العربي الضعيف.

ثالثا: أن نساعد الصغير والكبير والمحتاج وغير المحتاج دون أن يطلبوا المساعدة منّا.

رابعا: أن نبعد عن وساوس الشيطان الخبيثة عنّا، فلا نحلم بالهجرة إلى بلاد الحرية وشعوبنا العربية بحاجة إلينا.

خامسا: ألا نبجل الغرب فمهما فعلنا لإرضائهم نحن في نظرهم مجرد رعاع متخلفين لا نفقه شيئا.

سادسا: ألا نتدخل في سياسة البلد الخارجية.

سابعا: ألا نتابع قنوات الأخبار العربية كافة، فهي تحرض بعضنا ضد بعض.

ثامنا: ألا ننتمي إلى أي طائفة أو حزب سياسي، فهي لم توجد إلا لتفرق وحدتنا العربية والإسلامية.

تاسعا: أن نحب بعضنا بعضا دون التدخل في النوايا، فالله وحده أعلم بها.

عاشرا: أن نكون جيل العلماء والمخترعين والناجحين فنعيد العصر الإسلامي الذهبي إلى أوجه مرة أخرى.