أمل السعيد (الرياض)
@amal222424

أوضح المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل لـ«عكاظ» أن هناك أماكن مخصصة للنساء اللائي يرغبن بالعمل في الحدائق والأماكن التي ترتادها العائلات في الرياض، لافتا إلى أنه سيتم قريبا فتح المجال أمام السيدات للعمل على العربات المتنقلة في الأماكن العامة.

من جهة أخرى، طالبت عاطلات عن العمل، وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة والموافقة لهن بالبيع في العربات المتنقلة في الأماكن العامة التي تخدم العائلات، وقالت وفاء عبدالله إن فكرة إتاحة الفرصة للمرأة بالبيع في العربات يحد من مشكلة البطالة ويسهم في تخفيف العبء على المرأة وتحقيق طموحها في دخول سوق العمل من خلال فرص تجارية جديدة. وتابعت بقولها: «يعد المشروع فرصة لمن تسوق منتجاتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتمنحها العربة المتنقلة فرصة أن تعرض منتجاتها أمام العائلات على أرض الواقع».

من جهتها، قالت نسرين الفهد إن المرأة في حاجة لمثل هذه المشاريع، خصوصا لمن تجيد الطبخ؛ فالعربة فرصتها لإبراز مواهبها في فن الطبخ، فضلا عن الفتيات اللائي يجدن المشغولات اليدوية، وقالت أتمنى على وزارة العمل أن تسرع بقرار منح التراخيص للنساء.

إلى ذلك قالت نورة حمد إن المرأة أصبحت مستثمرة وقادرة على منافسة الرجال في شتى المجالات وأشارت إلى أن العربات ستفتح أمام المرأة فرصة جديدة للتجارة وتحقيق المزيد من النجاحات في المجالات التجارية، وطالبت نورة بضرورة عمل المرأة بالعربات المتنقلة وبأسرع وقت ممكن، وقالت «أتمنى من وزارة العمل اتخاذ اللازم والإسراع بالقرار».

وقالت المستثمرة في الانستقرام أمل خالد إن دخول المرأة مجال العربات المتنقلة يقضي على البطالة ويوفر وظائف للنساء العاطلات كمحاسبات أو منسقات أو طباخات؛ فالمرأة السعودية منافسة قوية في سوق العمل.