يا ورد مــين يشـتريك وللحــــبيب يهـــــديك

يهـدي إلــيه الأمــــــل والهـــــوى والقـــــبل

يقصـد عـندما يتعـلق الأمــر بالحـب.. فلا داعي لكـثير من الكـلام.. بل دع الورود تتحـدث بأجـمل المشاعر لـمن تحـب!!

خـير هـدية وأصدق رسـول إلى القلوب.. خاصة عندما تتوهج داخلك شـعلة مبهجة وتراودك أحاسـيس رومانسية.. عندما تشـعر بذلك فأنت في فصل الربيع !!

وإذا تركنا المجال للورود لكي تعبر عن مشاعر المحبين..!!

وانتقلنا إلى مدينة العطر والربيع.. فإن موسم الوردية بدأ يعطر أجواء الطائف بـ900 مليون وردة جورية.. تحمل على أوراقها البهجة والسعادة !

ويدعوك خالد آل كمال عميد الورد.. إلى اختيارك لباقة من الورد الطائفي تحمل على أوراقها أجمل رسالة «أحبك من كل قلبي»!!

فالورد.. لا وجود لألوانه.. إذا لم تكن هناك عين تراه.. ولا وجود لعطره إذا لم يكن هناك أنف يشـمه.. ولا وجود لنعومة أوراقه.. إذا لم تكن هناك أصابع تلمسه.. فينتقل ميكروب الحـب والصحة إلى كل خـلايا جـسـمك.. حـب يفعم القلب ويزيل الضيق والاكتئاب والقلق.. ويحافظ على توازن مسـتوى (السيراتونين والنورادرينالين والدوبامين) ويرفع كفاءة مناعتك بإذن الله.

قالـوا: لـيس الورد ربيعـاً.. ولكـن الإحسـاس به هو الربيــع!

طبيب باطـني: ت 2216 665