«عكاظ» (جدة)
okaz_online@

كشف مستشار الاتصال مدير التدريب والتطوير في هيئة الإذاعة والتلفزيون ماجد بن جعفر الغامدي أن نسبة استهلاك رواد مواقع التواصل الاجتماعي للمعلومات بلغت نتائج قياسية، إذ وصلت إلى 96%، في مقابل 4% فقط من يقومون بصناعة المعلومة والمعرفة في عالم الإنترنت والإعلام الجديد. جاء ذلك في كتاب الغامدي الجديد الذي يحمل عنوان «صناعة المحتوى الإعلامي»، الذي سيدشنه خلال معرض الرياض الدولي للكتاب في شهر مارس الجاري. وأفرد الغامدي الحاصل على ماجستير إعلام من «UIW» الأمريكية فصلاً كاملاً للتوسع في الأسس المنهجية الاحترافية في التعامل مع وسائط التواصل الاجتماعي، أهمها طرق الكتابة الناجحة، ومعرفة الخصائص البينية لجمهور كل وسيط، إضافة إلى التعرف بشكل عميق على هوية الشبكات الاجتماعية.

مؤكدا في الوقت ذاته أن الصورة تلعب دوراً كبيراً في نجاح محتوى تغريدات موقع التواصل الشهير تصل نسبتها إلى مستويات قياسية تقدر بـ70%. مشيراً إلى أن دعم العبارات بالصور المنتقاة بعناية فائقة يجد قبولاً واسعاً لدى متابعي الإعلام الرقمي وشبكات التواصل الاجتماعي. وأدرج خارطة من الإحصاءات الدقيقة لتبيان أهمية ربط العبارات بالصور المعبرة، كونها تزيد إعادة التغريد (رتويت) بنسبة 150%، والتفضيل بـ89%، والنقر بـ18%. وأكد أن المكتبة العربية تعاني من ضآلة الكتب الإعلامية التي تخاطب عموم المهتمين بالإعلام، بعيداً عن المناهج الأكاديمية المتشعبة بالنظريات الدراسية، البعيدة عن تنمية المهارات الإعلامية والتطبيقات العملية.