okaz_online@

لم تعد السوق العقارية حصرا على الرجال، بل إن المرأة استطاعت أن تثبت جدارتها وتنافس الرجل، إذ تشير الغرف التجارية في بعض مناطق المملكة، إلى ارتفاع معدلات الاستثمار النسائي في قطاع العقارات، كما أن عددا من العقارات لجأت إلى تكوين تحالفات قوية للاستحواذ على مشاريع عقارية كبيرة.

واستطاعت المرأة أن تذلل العقبات والتحديات التي تواجه العقاريات في المملكة، إذ إن عادات المجتمع حرمت المرأة من حقوقها في هذا المجال، لكن المرأة التي لا ترث العقار في بعض المناطق استطاعت أن تتغلب على هذه العقبات وتقتحم سوق العقار معلنة التحدي، وشهدت السوق العقارية دخول المرأة من نافذة التسويق العقاري، وبعد أن حققت الكثير من النجاحات انتقلت إلى المرحلة الأهم من خلال الممارسة الميدانية للعمل العقاري، فضلا عن السعي لتعزيز معرفتها بأسرار المهنة من خلال المشاركة في دورات تدريبية عن العقار بأنواعه حتى اكتسبت معرفة ودراية كاملتين.

وبحسب أحد الإحصاءات الصادرة عن البنك الدولي، فإن حجم الاستثمارات النسائية في مختلف القطاعات الاقتصادية يقدر بنحو 10 مليارات ريال منها 3.5 مليار بقطاع العقارات، ومن المتوقع أن تصل الاستثمارات النسائية العقارية فقط في مطلع 2020 إلى سبعة مليارات.