Motabalawwd@

ـ نادي النصر لكرة القدم AlnassrFc هو نادٍ يحكمه قانون دولي منذ 1955 ومقره الرياض، ويضم 11 عضوا من أصل أكثر من 900 رجل أعمال ومال، وهدفه كما ينص النظام الداخلي حماية حقوق ومكتسبات النادي ومنتوجاته وعلامته التجارية، ويبحث في التطوير المستمر لكرة القدم في بلده وفي قارته وفي العالم.

ـ هذه هي ترجمة بسيطة لصورة تمديد عقد اللاعب عوض خميس مع رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي رغم إشهار نادي الهلال التوقيع مع اللاعب قبل 15 يوما من «التمديد» التعاقدي للنصر.

ـ فيصل النصر وبلغة القانون Performance تعني: النجاح الملاحظ والمستغل، بل تعني محافظة أحد طرفي عقـد وهما «النادي واللاعب» بحسب استشارة دولية قانونية بروح نص وتوجيه القانوني المتخصص في غرفة فض النزاعات (DRC) وهي بالمناسبة هيئة FIFA الرسمية التي تقوم بالتحكيم وتسوية النزاعات على أساس تمثيل متساوٍ للاعبين والأندية، التي منحت «فيصل بن تركي» حق التمديد واستعادة اللاعب والإشهار، وهنا يتضح لي الوعي بطبيعة القانون.

ـ والوعي في عقل إدارة النصر هو سلاح مهم وفاعل في المعركة الكبيرة والواسعة في الحفاظ على النجوم والمكتسبات والجماهير أيضا.

ـ الوعي القانوني في ملف «عوض خميس» هو قراءة واقعية وعالية الفهم، فالعقود الاحترافية مع اللاعبين، ليس في السعودية فقط بل في كل الدوريات المحترفة كالمعارك كر وفر وهو ما قاله السيد روسيل رئيس برشلونة سابقا في تنافسه مع إدارة نادي ريال مدريد وأشار إلى أن العقود غالب ومغلوب.

ـ ورئيس النصر استخدم التكتيك المرتد الذي يعدل كفة المعركة واستخدم قرب انتهاء عقد نجم منتخبنا ونادي الهلال «سالم الدوسري» كتكتيك غير مباشر في مهمة استعادة عوض خميس، وهذه أبجديات في الفنون الإدارية الاحترافية فهي لا تعني الهزيمة ولا تعني الفشل لنادي الهلال بقدر ما تعني «وعي النصر».

ـ كل ما سبق كان بطلب عوض خميس نفسه في تمديد بقائه في النصر وفق إرادته وبلغة قانون ووعي ناديه.