حازم المطيري (الرياض)
Almoteri75@

أعلنت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أمس (الخميس) في الرياض دخول خدمات شركة «كريم» في مجال حجز السيارات عبر التطبيق الإلكتروني بالمدن التي تعاني من نقص سيارات الأجرة لتحفيز السياح من داخل وخارج المملكة على القيام بالرحلات السياحية في هذه المدن، وتوفير فرص عمل للمواطنين، وتوفير فرص عمل لـ6000 سعودي في تلك المناطق.

وأفاد نائب الرئيس لقطاع المناطق في هيئة السياحة الدكتور وليد الحميدي بأن قطاع المناطق أسس شراكات مهمة في أمانات المناطق، وفقا لرؤية الأمير سلطان بن سلمان، وكان أولها الشراكة مع «كريم» من خلال تدريب وتأهيل سائقين سعوديين لخدمة سكان وزوار مدن عسير، وتبوك، وجازان، والباحة، والطائف.

وأضاف الحميدي: «نساند الجهات الأمنية في عملية الرقابة على سائقي «كريم»، ونشدد دائما على الشركة أن يكون السائق نظاميا ومؤهلا، وأن لا يحصل أي خلاف بين الراكب والسائق».

ومضى يقول: «لدى الهيئة حاليا برامج تأهيل عالية؛ أبرزها برنامج تمكين الذي يؤهل شركاءنا للعمل السياحي بشكل احترافي».

من جهته، قال مؤسس «كريم» الدكتور عبدالله إلياس: «سجلنا العديد من طلبات التوصيل إلى مناطق سياحية مؤهلة بدرجة سياحية، وخدمات كريم شملت في الفترة الأخيرة وبالتفاهم مع الهيئة خمس مناطق حاليا وستتبعها مناطق جديدة، إذ بدأنا بتقديم خدماتنا في منطقة حائل، وقريبا سنبدأ في الجوف وسكاكا».

وأكد أن «كريم» ستزود سائقيها بكتيبات عن السياحة والمواقع السياحية في المملكة، وقال: «نعمل على أن يوفر القطاع السياحي أبواب عمل جديدة للشباب السعودي في مختلف المناطق، خصوصا أن لدينا مهمة في الوصول إلى 25 مدينة، والتعرف على لهجات المناطق للتعامل من خلالها مع السكان».

وكشف عن وصول عدد المشتركين لديهم إلى مليوني مشترك، موضحا أن الشركة وصلت إلى 52 مدينة في 12 دولة موجودة بشمال أفريقيا، وجنوب آسيا، وتركيا.

وحول الهاجس الأمني، أكدت الشركة أن الخدمة مبنية من خلال حماية العميل ومعلوماته التي تكون في سرية تامة، إضافة إلى أن أي متقدم يسجل في «كريم» يجب أن يقدم صحيفة خالية من السوابق، وتؤخذ بصماته.