عمرو سلام (جدة)
أعلنت «تويتر» إضافة مجموعة من التغييرات التي تؤثر على خدماتها وتعمل على تحسينها، بما في ذلك توقفها عن إنشاء حسابات جديدة مسيئة وتوفير نتائج بحث أكثر أمانا وطوي وإخفاء التغريدات المسيئة أو منخفضة الجودة، إذ تسهل التحديثات الجديدة من إمكانية الإبلاغ ومعاقبة الأشخاص المسيئين.

وتتجه «تويتر» إلى منع المستخدمين الذين سبق منعهم من العودة إلى الموقع تحت اسم مستخدم جديد أو بأسماء مختلفة، وقالت إنها تعمل على تحديد الحسابات المعلقة بشكل دائم والتي تهدف إلى إيذاء ومضايقة الآخرين، ورغم أن المنصة لم تصرح بالطريقة المتبعة للقيام بذلك، إلا أنها خطوة مهمة إلى الأمام في حال عملها كما هو متوقع.

كما تعمل «تويتر» على توفير «فلتر البحث الآمن»، والذي يعمل بشكل افتراضي، بحيث يقوم هذا الفلتر بإخفاء التغريدات، التي قد تعتبر حساسة ومسيئة المنشورة من قبل الحسابات المجمدة أو التي قام المستخدم بجعلها صامتة، من نتائج البحث.

وأضافت المنصة بأنها تعمل على تحديد وتجميع التغريدات ذات الجودة المنخفضة والرودود المسيئة مما يجعل متابعة المواضيع الطويلة ذات الردود الكثيرة أمرا أكثر إنتاجية وأكثر أهمية، ويمكن الوصول إلى تلك التغريدات والردود عن طريق الضغط على زر «إظهار الردود الأقل أهمية».