ذكرى السلمي (جدة)
بالرغم من مرور 20 عاما تقريبا على وفاة أميرة القلوب «الأميرة ديانا» إلا أنها لا تزال تعتبر من أهم أيقونات الأناقة في عالم الفاشن، إذ يستوحي منها مشاهير الموضة إطلالتهم، وأهمهم زوجة ابنها «وليام» الأميرة «كيت ميدلتون» دوقة كامبريدج، والتي ظهرت في عدة مناسبات ترتدي أزياء مشابهة لأزياء الأميرة الراحلة، بالإضافة للعديد من النجمات اللاتي استوحين منها أبرز إطلالتهن على السجادة الحمراء.

«حاولت أن ينعكس هذا الأمر من خلال فستانها، دون تجاهل حقيقة كونها ليدي وستصبح أميرة ويلز». هذا ما قاله المصمم الذي اختارته أميرة القلوب لتصميم فستان زفافها المرصع بـ 10 آلاف لؤلؤة، والذي أحدث ضجة كبيرة حول العالم عند إطلالتها..

مرت سنوات عدة تربعت فيها الأميرة ديانا على عرش الأناقة، ارتدت خلالها (فستان الانتقام) الذي أصبح أحد أبرز الفساتين التي اشتهرت حول العالم، وقد ظهرت به في عام 1994 بعد اعتراف الأمير تشارلز في لقاء تليفزيوني بخيانته لها لتجعل الجميع يتساءل كيف لتشارلز أن يخون امرأة بهذا القدر من الجمال؟.