عبدالله غرمان (النماص)
أرجع المتحدث الرسمي باسم الشؤون الصحية في عسير سعيد النقير عدم تنفيذ حملة التطعيم ضد شلل الأطفال في منطقة بني عمرو إلى أنها ليس من مناطق الحج والمناطق الحدودية الجنوبية والغربية.

وذكر النقير ردا على ما نشرته «عكاظ» بعنوان «أهالي بني عمرو: تطعيم الأطفال تجاوزنا ونحمل الصحة المسؤولية» في (10/‏4/‏1438) أن بني عمرو تتبع إداريا وطبيا لصحة بيشة، وهي ليست منطقة حدودية، ولم ينص تعميم وكيل الوزارة المساعد للصحة الوقائية رقم 131563 في 30/‏ 1/‏ 1438 أن تكون صحة بيشة من ضمن المناطق التي فيها تنفذ الحملة.

وأفاد النقير أن حملة التطعيم ضد شلل الأطفال دون سن خمس سنوات نفذت في المناطق الأكثر عرضة لخطورة الفايروس وهي المناطق الحدودية ومناطق الحج فقط.

بينما أكد المتحدث الرسمي باسم الشؤون الصحية في بيشة عبدالله سعيد الغامدي حرص وزارة الصحة على تقديم الخدمات الصحية للأهالي وتوفير كل ما يقيهم من الأمراض المختلفة، لافتا إلى أن مركز صحي بني عمرو يقدم خدمات التطعيمات الروتينية للأطفال بصفة عامة وقبل أسابيع عدة تم الانتهاء من تطعيم الجرعة المنشطه لطلاب الصف الاول الابتدائي (بنين وبنات) ومنها جرعة منشطة لشلل الأطفال.

وكان عدد من الأهالي في مركز بني عمرو (شمالي محافظة النماص) اتهموا في حديثهم لـ«عكاظ» وزارة الصحة بالتساهل بحياة أطفالهم، بدعوى تجاهلها تنفيذ حملة للتطعيم من شلل الأطفال بالمركز أسوة ببقية المحافظات والمراكز المجاورة التي تشهد تنفيذ الحملة حاليا.