«عكاظ» (ينبع)
عزت بلدية محافظة ينبع النخل تأخر تخطيط الأرض الواقعة جوار مخطط رقم 5 بالجابرية إلى وقوعها خارج النطاق العمراني المعتمد.

وأكدت البلدية ردا على ما كتبه بكر القايدي في صفحة «نبض» في (12/‏2/‏1438)، بعنوان «قرى ينبع النخل ضحية البيروقراطية» أنها تعمل جاهدة على توفير جميع الخدمات البلدية للأهالي وفق الإمكانات المتاحة.

وكان الكاتب القايدي نقل شكوى الأهالي في قرى ينبع النخل من بيروقراطية البلديات، لافتا إلى أن البلدية تقف أمام تشييد مساكنهم، بدعوى أنها خارج النطاق العمراني.

وذكر القايدي في مقالة أن إحدى قرى ينبع النخل ملاصقة للمخطط رقم ٥ معتمد تكتظ به المساكن من عمارات وفلل ودوائر حكومية، وقد أجيزت الأرض بالتخطيط من الوزارة بالرياض عام ١٤٢٧ ثم سلمت إلى مكتب هندسي، وبدأ العمل بها ثم توقفت بسبب صدور نطاق عمراني عام ١٤٢٨، وبقيت على هذا الحال دون تحرك المسؤولين لإنهائها.