فارس القحطاني (الرياض)
طالب عضو مجلس الشورى الدكتور منصور الكريديس، بفتح مكاتب أو ملحقيات في جميع سفارات وقنصليات المملكة في الخارج، تكون تابعة لوزارة الحج، وخصوصاً في الدول التي يأتي منها الحجاج، وقال: «في المملكة حالياً ثمانية ملايين معتمر، وخلال عام 2020 سوف يصل العدد إلى 15 مليون معتمر، ما يحتّم على وزارة الحج أن تخرج عن إطارها المحلي إلى العالمي، وأن تعمل على إيصال رسالتها إلى الفئات المستهدفة من الحجاج والمعتمرين في الخارج عبر مكاتب لها في سفارات وقنصليات المملكة في الخارج». من جهته طالب عضو المجلس الدكتور محمد خشيم الوزارة بأن تعمل مع الجهات المعنية على تظليل الأماكن التي يتواجد بها الحجاج في المشاعر المقدسة، مع توفير مياه الشرب وبرادات المياه في كل زوايا المشاعر المقدسة، خصوصاً وأن موسم الحج خلال الثلاث السنوات القادمة سوف يكون في موسم الصيف، وهو ما قد يعرض الحجاج لضربات الشمس. وأكد عضو المجلس الدكتور أحمد الزيلعي، أن الوقت حان لأن تركز الوزارة والجهات ذات العلاقة على البناء الرأسي بدلا من البناء الأفقي كما هو الحال في المباني الستة في جبال منى، وأن يكون العمل بشكل جدي في البناء الرأسي بدل الخيام.