ديلي ميل (لندن)
كشفت دراسة حديثة أن السجائر الإلكترونية تؤثر بشكل مباشر على خصوبة الرجال، وتلحق ضررا بالحيوانات المنوية من خلال المواد الكيميائية السامة الموجودة في المواد المُنكّهة، وعملت أحدث الدراسات على البحث في الأضرار الصحية التي تسببها الأجهزة المألوفة، وتوصلت النتائج إلى أن السجائر الإلكترونية بنكهة القرفة تبطئ من سرعة الحيوانات المنوية.

وأشارت إلى أن السجائر بنكهة العلكة هي الأكثر شعبية لكنها تقتل الخلايا التي تساعد على إنتاج الحيوانات المنوية، ووجد باحثون من جامعة لندن أنه حتى في حال عدم إضافة النيكوتين فإن منكهات السجائر الإلكترونية تؤثر على احتمالات إصابة الرجال بالضعف الجنسي.

وقال معد الدراسة الدكتور هيلين أونيل، الذي قدم هذه النتائج إلى مؤتمر الخصوبة البريطانية في إدنبره، إن النتائج كانت «مروعة» مضيفا «أما من حيث القدرة على الحركة والتقدم وتركيز الحيوانات المنوية، فإن لتلك المواد تأثيرا ضارا». وتأتي هذه الدراسة بالتزامن مع دراسة أخرى أجريت على 20 عبوة سائلة بتسع نكهات منها الكرز والفراولة والحلوى والعلكة، تم شراؤها من محال تجارية وصيدليات وعبر الإنترنت.