أحمد الأنصاري (ينبع)
قطف مركز جنى في محافظة ينبع أولى ثمار شراكته مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بإنشاء أول سوق نسائية في المملكة باسم سوق الليل، تضم 30 محلا خصصت للأسر المنتجة في المنطقة التاريخية، بإيجار رمزي لا يزيد على ألفي ريال. وأكدت مدير مركز جنى مريم الغفاري أنهم يسعون لزيادة عدد المحلات إلى 54 قريبا، مشيرة إلى أن مشروع المنطقة التاريخية من أنجح المشاريع الرائدة التي نفذتها هيئة السياحة بمحافظة ينبع، ويهدف إلى النهوض بمستوى الأفراد، وتحسين دخل الأسر المنتجة، والمساهمة في التنمية السياحية والاقتصادية في المنطقة، والترويج لمنتجات الأسر وبيعها، وفتح منافذ تسويقية جديدة، وتحفيز النساء على العمل الحر.

واعتبر الغفاري أن مشروع سوق الليل الأول على مستوى المملكة من حيث التشغيل، خصوصا أنه نسائي بنسبة تصل إلى 95%.

وأوضحت الغفاري أن المركز وفر منذ افتتاحه قبل ست سنوات 67 ألف فرصة عمل ذاتية للسيدات، بقيمة 376 مليون ريال على مستوى فروع مركز جنى في المملكة كافة.

ونوّه مدير هيئة السياحة والتراث الوطني بمحافظة ينبع سامر العنيني بأهمية شراكة هيئة السياحة مع مركز جنى، لما يقدمه المركز من دعم للأسر المنتجة.