«عكاظ» (الرياض)
أوردت «بلومبيرغ» أمس أن مسؤول مكتب الدين العام بوزارة المالية فهد السيف، الذي انتدبته الحكومة من وظيفته في بنك «اتش اس بي سي القابضة»، حيث أشرف على بيع سندات دين سيادي سعودي في أكتوبر الماضي، بلغت قيمتها 17.5 مليار دولار، قرر إنهاء انتدابه ليعود إلى وظيفته رئيساً لإدارة المصارف العالمية والأسواق بالبنك المذكور. كما سيعود لعضوية مجلس إدارة بنك «اتش اس بي سي - السعودية». وكان السيف ضمن المسؤولين السعوديين الذين التقوا المستثمرين الأجانب في عواصم عدة لطرح سندات الدين السعودي، التي حققت رقماً قياسيا بالنسبة للأسواق الناشئة.