عبدالله الحكمي - (الدمام)، «عكاظ» (القطيف)
أبدى عدد من قراء «عكاظ» في المنطقة الشرقية سعادتهم بتربّع «عكاظ» على عرش الصحافة السعودية بشقيها الورقي والرقمي، مؤكدين أنها تمثل صوت المواطن وعين المسؤول.

وقال محمد التركي إن حصول صحيفة «عكاظ» على المركز الأول ضمن الصحف السعودية نجاح يضاف إلى سلسلة النجاحات التي تحققها الصحيفة في مسيرتها التي تجاوزت أربعة عقود من الزمن، لافتا إلى أن «عكاظ» فرضت نفسها على الساحة الإعلامية من خلال الطرح القوي والمميز على مدى السنوات الماضية، مشيرا إلى أن «عكاظ» استطاعت خلال السنوات الماضية تخريج كوادر صحفية أثرت الساحة الإعلامية وكذلك ساهمت في إنشاء بعض الصحف الأخرى، مؤكدا أن النجاح يصب في مصلحة الوطن ورفد الحركة الثقافية والإعلامية بالمملكة، مطالبا بضرورة مواصلة المشوار عبر المزيد من العطاء والتركيز على القضايا ذات الشأن المحلي والوطني بالدرجة الأولى.

فيما أوضح فيصل الهباد، أن صحيفة «عكاظ» غنية عن التعريف، فهي قامة إعلامية على مدى السنوات الماضية، مؤكدا أن الصحيفة لعبت دورا كبيرا في تسليط الضوء على الكثير من الملفات الاجتماعية، مبينا أن «عكاظ» تمتاز بالقدرة على كشف الخفايا والغوص في المشكلات الاجتماعية، وستبقى شامخة في سماء الفضاء الإعلامي بقدرتها على التجدد وعدم الجمود في الطرح، معتبرا نوعية الطرح في الصحيفة أحد الأسباب الكامنة وراء النجاحات العديدة التي حصدتها طوال مشوارها الطويل في السنوات الماضية.

وذكر عبدالرحمن الغامدي، أن احتلال «عكاظ» المركز الأول ضمن الصحف السعودية أمر يدلل على قدرة الصحيفة على التجدد الدائم في تناول الملفات الساخنة، مؤكدا أن الصحيفة تعكس نبض الشارع في تناول الكثير من القضايا الساخنة والمتداولة، لافتا إلى أن الصحيفة تحرص على إعطاء مساحات واسعة للملفات الساخنة كافة، وكذلك الحرص على تقديم وجبة دسمة يوميا للقارئ بعيدا عن النمطية الجامدة.

فيما عبر عدد من قراء «عكاظ» في محافظة النعيرية وحفر الباطن عن اعتزازهم بتربعها على عرش الصحافة السعودية، مؤكدين أن هذا ليس غريبا على «عكاظ» لما عرف عنها من مصداقية ومهنية عالية.

وقال كل من عبدالهادي محمد عمر العتين شيخ آل عتين في المنطقة الشرقية، ومبارك بن فيحان الدوسري مدير أحوال النعيرية سابقا، ونواف الحميدي المطيري، وماجد علي الدريع: «عكاظ» صحيفتنا المفضلة على مدى سنوات، فنحن نقرأها يوميا، ونعتبرها هرم الصحافة؛ لما نجد فيها من مصداقية واهتمام، وكذلك ما تهتم به فيما يخص المواطن في أرجاء الوطن مدنه وقراه كافة، وكل شبر فيه، والاهتمام بما يحتاجه الناس والاهتمام بقضاياهم مما أكسبها حب القراء المواطنين والعرب المقيمين، كما أن «عكاظ» هي صوت المواطن وعين المسؤول؛ لذلك نقول لها شكرًا، ونتمنى أن تستمر في الصدارة.