ليس شرطاً أن تدفع عشرة ريالات كي تنتقد، كما أنَّه ليس شرطاً أن يُسمع نقدك لو دفعت عشرة ملايين ريال، النقد والنصح وإبداء المُلاحظة الشرط فيه ومقياس سماعه من عدمه هو عدم التجاوز والشتم وترديد الكذب والإشاعات، ليس هذا فحسب بل وعدم التحزب والترصد بالحملات المُوجهة، كل هذه الأمور إذا تواجدت فيحق لرئيس النصر ولغيره أن يتجاهل أصحابها المُتسترين خلف غطاء النقد، في هذا الشأن سبق لي قبل (خمس سنوات) وبسبب تردي وضع النصر على أصعدة عدَّة أن طالبت رئيس النصر وعلى الهواء مُباشرة بالرحيل، وبعدها لم أترصد المشاكل أو أتحزب ضدَّه عندما لم يسمع مُطالبتي ولم يكترث بها، بل لا أذكر أن قمت بشخصنة أمر يتعلق برئيس النصر وعمله، والذي أذكره أنَّني حينها عاهدتُ نفسي لو عاد النصر لهيبته أو نالَ بطولة فإنَّه وبدون تردد سأقبلُ رأس الرئيس، وحدث ذلك بالفعل، أكتب ذلك ليس دفاعا عن رئيس النصر الذي نعلمُ بأنَّه سياتي يوم ويغادر، ولكن أكتبُ ذلك ولعلي أن اضع مثالا أمامكم من عدَّة أمثلة لغيري ومضمونه أنَّ النقد هو للعمل، وأن يكون مُجردا من شوائب المصلحة والتحزُبات، كنت ومازلت أُطالب أن نترك الرأي يسبح في براح لا أُفق له، فهناك من يرى أنَّ النصر لن تقوم له قائمة إذا لم يكن الانضباط شعاره، وأنا من أنصار هذا الرأي، ولكن بشرط أن لا نتوهم ثم نـُوحي بأنَّ رئيس النصر يدعو مثلا للانفلات، هذا أمر مرفوض، وحينها من حق رئيس النصر أن لا يسمع مثل هذا الرأي طالما امتدَّ لمنطقة يستحيل حدوثها، فكل شخص له رأيه ولكن عليه أن لا يخلط هذا الرأي بتفاهات الشخصنة والتندر وروايات الكذب، وإن حدث الخلط فإن رأيه لا يساوي خمسة قروش.!

من تحت الباب

• يجب على رئيس لجنة الاحتراف الدكتور عبدالله البرقان وبمعاونة من نائبه المُبدع الهريش اختراع جهاز لشفط ديون الأندية، حيث إن اختراعهم السَّابق (جدولة المُستحقات) أثبتَ فشله، وهو السبب الأوَّل في تراكم الديون، وبالتالي صعوبة شفطها أو إذابة بعضها، لن تـُـشفط ديون الأندية إلاَّ بغربلة الاحتراف في شقه المالي الذي تمَّ نفخه على فشوش..!!

• (اطلع فاصل) أضحت تتردد في برنامج فاصل.!

• باتت نجومية (ايفان) واضحة في التهديف وصناعة الأهداف.!

• من هرب من رابطة دوري المحترفين خوفا من طوفان القضايا ضده، ما الذي سيـُـقدمه لو رشح نفسه؟

• للعلم فقط فإن لجنة الاستئناف بالاتحاد السعودي لا يوجد لها لائحة، كل ما هنالك هو وجود عدد من المواد التي تتعلق بها ولا تزيد على (سبع مواد) أُضيفت في لائحة الانضباط..! كل هذا ونحن على مشارف عام 2017.

• غداً نـُشاهد بطلين للدوري في سنواته الأخيرة في لقاء الكبار لقاء العالمي والراقي، لقاء ستكون الغلبة فيه لمن يمتلك الأطراف هجوما ويُغلق الأطراف دفاعا.

• الأصل والفرع لا يحتاجان طلب حكام أجانب عندما يلتقيان، فلماذا طلبا ذلك؟

خاتمة:

وأفجعُ مظلومٍ قتيلُ خيانةٍ .... مُحاميه مغموزٌ بليدُ الترافُع ِ