«عكاظ» (جدة)
أرجع «السنابي» علاء المنصري سبب التجاوزات التي رصدت في الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي، وبرامج الفيديو المباشرة، إلى ضعف الوعي القانوني، وقوانين النشر والإعلام التي تعمل بها الوزارة، لذلك وقع الكثير من محبي الشهرة في أخطاء جسيمة كلفتهم الكثير. وشدد على ضرورة رفع الوعي القانوني لدى «السنابيين» الشباب، عن طريق تخطيط الحملات الإعلانية والإعلامية في مواقع التواصل الاجتماعي. وقال لـ«عكاظ»: «لابد أن يسلط مشاهير «السوشال ميديا» الضوء على الطرق المثلى للخروج بفائدة من الإنتاج الغزير للإعلاميين الجدد، واستثمار «اليوتيوب» وبرامج الكوميديا لهذا الهدف». وأضاف أن البرامج الكوميدية لو عملت على هذا الهدف العام لأصبحت أفضل حالا، مشيرا إلى أن تحديد أهداف وضوابط ومعايير للعمل الكوميدي من خلال «اليوتيوب» وبرامج الإعلام الجديد سيخرج بثمار كبيرة خصوصا أن غالبية العاملين في هذا المجال ليس لديهم دراية كافية عن حقوق وأنظمة الإعلام المعمول بها في المملكة، وهذه عادة ما تدرس من قبل مؤسسات الإعلام والجهات القانونية.

كما يتمنى أن يتحد مشاهير الإعلام الجديد ليكونوا يدا بيد للعمل لصالح الوطن، وتصحيح مسار الكثير من السلوكيات الخاطئة، الأمر الذي سينعكس إيجابا على الجميع، والتقليل من التجاوزات التي تظهر مرة تلو الأخرى من خلال مجموعة يجهلون العمل على التطبيقات الجديدة ومواقع التواصل الاجتماعي. كما يمكن من خلال هذا العمل الجماعي أن يكونوا رادعا لكل ظاهرة سلبية كالشائعات التي نعاني منها في وقتنا الحالي، واستخدام الشهرة بشكل مفيد والبعد عن سلبيات الكوميديا غير المنضبطة.