... ماذا يحدث لسيادة العميد.؟

سؤال للإجابة عليه خيار واحد لم يجرؤ أحد للإتيان به.!... وإن تجرأت وقلت أنا لها ربما أجد من يقول نادينا ونحن أحرار فيه.!

... ففي الاتحاد يؤمنون بالتعددية لكنها لم تجلب للاتحاد إلا المشاكل.!

... وتعددية الاتحاد صراخ في صراخ أفضى إلى صداع في رأس العميد، فهل نسمي هذا خصوصية اتحادية.؟

... الملايين التي تتكشف من يوم لآخر ربما تظل عصا يجلد بها الاتحاد من حين إلى آخر، وربما تتحول العصا مع تنامي الملايين إلى سيف مسلط على رقبة الاتحاد.!

... أين تقرير الهيئة عن الاتحاد وديون الاتحاد عن هذه الأرقام وهذه الشكاوى.؟

... لماذا تم إخفاؤها، ومن كان وراء هذا الإخفاء ومن ثم إظهارها في هذا الوقت.؟

... حاتم باعشن وإدارته لايملكون الملاءة المالية لكي يسددوا هذه المبالغ، وصاحب الشكوى أو الشكاوى يعرف ذلك لكنه قناص اختار الوقت بعناية.!

... احترم هذه الخصوصية الاتحادية لكن لا احترم من ينهى عن شيء ويأتي بمثله.!

... ويا كثر من ينهى عن شيء في إعلام الاتحاد ويأتي بمثله.!

... لأي سبب وتحت أي ظرف الاتحاد لن يبعد أو يحرم من المشاركة الآسيوية، لكن الأدهى والأمرّ أن ثمة من لا يهدأ له بال إلا ويدمر الاتحاد، فهل وضحت الصورة أم تحتاج إلى أيضا.!

... أعجب لمن يعرفون الحقيقة ولا ينطقون بها، حقيقة المخربين في الاتحاد.!

... فحرام ناد بحجم الاتحاد يتعرض لهذا التدمير وأنتم صامتون يا بعض بعض أعلام الاتحاد.!