عبدالله الغامدي (الرياض)

كشف وكيل وزارة التعليم لتعليم البنين الدكتور عبدالرحمن البراك لــ«عكاظ»، عقد شراكات بين وزارة التعليم وعدد من الجهات، يتم بموجبها تنفيذ برامج تدريبية للطلاب في السباحة والفروسية، ضمن النشاط المدرسي.

وأضاف البراك: «هناك مبادرات أطلقتها عدد من إدارات التعليم لتنفيذ هذه البرامج، وفق الإمكانات المتاحة لديها»، نافيا وجود أي توجه لإقامة مسابح داخل المدارس.

مدير النشاط الطلابي في وزارة التعليم عبدالحميد المسعود أشار إلى توقيع اتفاق بين وزارة التعليم والاتحاد السعودي للسباحة خلال الأسبوع القادم، يتم بموجبه تنفيذ برامج تدريبية لطلاب التعليم العام على السباحة، وفق تنسيق بين الاتحاد وإدارات التعليم.

وقال المسعود: «إن إدراج السباحة والفروسية ضمن دليل الأنشطة الطلابية، يأتي وفق برنامج اختياري ينفذ وفق الإمكانات المتاحة».

وأفاد بأن البرنامج خاص للبنين فقط، فيما تقتضي البرامج عددا من الضوابط تشمل مراعاة السلامة لجميع الطلاب، واحترام المبادئ الإسلامية والقيم الاجتماعية.