محطة أخيرة

عاصفة ثلجية تلغي مئات الرحلات الجوية في شيكاغو وديترويت

أ ف ب (شيكاغو)

تسبب تساقط كثيف للثلوج نجم عن عاصفة ثلجية قوية شهدتها مناطق في وسط غرب الولايات المتحدة اليوم (الجمعة)، بإغلاق المدارس والطرقات وإلغاء نحو 1500 رحلة جوية.

وأغلقت المدارس في مدينتي شياغو وديترويت، وتم الإبلاغ عن العديد من حوادث السير، وتسارعت وتيرة إلغاء الرحلات الجوية لتصل إلى 1500 نصفها في مطار أوهير الدولي في شيكاغو الذي يعد أحد أكثر المطارات ازدحاما في البلاد، وحيث بلغت سماكة الثلوج 18 سم عند الظهر.

وحذرت شركات الطيران من المزيد من إلغاء الرحلات في مطارات قريبة، وسمحت للركاب بتبديل مواعيد رحلاتهم مجانا.

وحض رئيس بلدية شيكاغو رام ايمانويل السكان على البقاء في المنازل، وقال «إن المزيد من الثلوج ستتساقط اليوم وغدا والأحد أكثر مما اعتدنا عليه سابقا في فصول الشتاء وفي فترة زمنية واحدة».

ولم تشهد «ويندي سيتي» أو المدينة الشديدة الرياح وهو أحد الأسماء التي تعرف بها شيكاغو هذه الكمية من تساقط الثلوج منذ عام 2011، عندما سقط ما معدله 50 سم من الثلوج بشكل سريع أجبر السائقين على ترك سياراتهم على جوانب الطرقات الرئيسية.

ويؤكد المسؤولون جاهزيتهم هذه المرة بـ350 كاسحة ثلوج، ومع ذلك فان المدينة شهدت عشرات حوادث السير بين مساء أمس وصباح اليوم.